“تموين قنا” عن أزمة الزيت: إحنا أحسن من غيرنا

الجمعة 26 فبراير 2016
أخر تحديث : الجمعة 26 فبراير 2016 - 9:17 مساءً
“تموين قنا” عن أزمة الزيت: إحنا أحسن من غيرنا

مازال أهالي قنا يعانوا من نقص الزيت لدى بقالي التموين للشهر الثاني على التوالي والذى يعتمد عليه المواطنون، لجودته العالية رغم وعود مسؤولي التموين بتوفير الكميات المطلوبة، وطرح كميات لدى البقالين لتوفير الحصص التموينية للمواطنين مازالت الأزمة مشتعلة.

وقال محمد صابر مدرس بدشنا، إنه منذ بداية شهر يناير لم يستلم زجاجات الزيت المقررة بالحصة التموينية لعدم وجودها بالمحال التموينية وبعض البدالين في عدد من مراكز وقرى المحافظة سلم زجاجة واحدة لكل بطاقة تموينية، واضطر الأهالي للحصول على الحصة التموينية من المواد المتوفرة مثل السكر والمكرونة والجبنة بل وصل الأمر أن بعض محال السوبر ماركت رفع سعر زجاجة الزيت جنيه واحد لتصبح ثمن الزجاجة 11 جنيه لزيوت القلى.

وأضاف شوري سعد بقال تمويني، أن الكميات الواردة من الزيت التمويني قليلة ولاتكفي ونضطر إلى توزيع زجاجة واحد فقط لكل بطاقة تموينية ونتوقف عن التوزيع حال نفاذ المخزون، مشيرا إلى أن شركات الجملة توزع يوميا المواد التموينية على البدالين بينما هناك عجز واضح في كميات الزيت الواردة عما قبل.

وأكد محي عبد الله وكيل وزارة التموين والتجارة الداخلية بقنا أن الكميات الواردة من الزيوت للمحافظة أفضل حالا من محافظات أخرى، ونحن في انتظار وصول كميات إضافية من الزيوت والمواد التموينية للمحافظة خلال أيام لتوزيعها للمواطنين على البطاقات التموينية.

وأشار محيي إلى أن بعض التجار استغلوا نقص الزيوت في التموين وعمدوا على رفع أسعار الزيت وستواجه مديرية التموين الزيادات غير المبررة من خلال التنسيق مع مفتشي التموين بالتفتيش الدائم على الأسواق ورقابة وضبط الأسعار.

رابط مختصر