فرشوط…الابن يضرب والدة ب”النار” رفضا للصلح فى خصومة ثأرية

الأحد 7 أغسطس 2016
أخر تحديث : الأحد 7 أغسطس 2016 - 10:29 صباحًا
فرشوط…الابن يضرب والدة ب”النار” رفضا للصلح فى خصومة ثأرية

أطلق عامل بمركز فرشوط الرصاص على والده ما أدى لإصابته بطلق نارى بالقدم، إعتراضاً منه علي موافقة والده علي إتمام مراسم القودة لإنهاء الخلاف الثارى بين عائلتي “أل ماضي” وعائلة “أل خليفة” بمركز فرشوط شمال محافظة قنا ليتخذ الأمن قراراً بتأجيل الصلح، حيث أعلن الابن رفضه قبول الصلح وأثناء معاتبه لوالده تطور الموقف فأطلق عليه الرصاص مما أدى لإصابته وفر هاربا.

القصة بدأت عندما تمكنت الأجهزة الأمنية والتنفيذية في محافظة قنا ، من تقريب وجهات النظر بين عائلتي “أل ماضي وأل خليفة” الذي استمرت بينهما الخلافات الثأرية قرابة 4 سنوات والتى راح ضحيتها 3 أشخاص وأصيب العشرات من الأشخاص بسبب تلك الخلافات.

أجهزة الأمن في محافظة قنا، انتهت من التفاوض مع العائلتين ليتمموا جلسة الصلح بينهما لينتهي سلسال الدم ، إلا أن تلك الجلسة تم تأجيلها عقب مشاجرة شخص مع والده من عائلة “أل ماضي” انتهت بقيامه بإطلاق النيران علي والده وإصابته بطلق ناري في القدم اعتراضا منه على موافقة والده على إتمام الصلح بين عائلتهم وعائلة ” آل خليفة “.

وقال مصدر أمنى أنه تقرر تأجيل الصلح الثأري بين عائلتي آل خليفة، وماضي بمدينة فرشوط، المقرر له صباح أمس السبت، لدواعي أمنية وأضاف المصدر، أن ذلك يأتي بعد قيام أحد الأشخاص بإطلاق النيران على والده وإصابته بطلق ناري، اعتراضًا على إنهاء الصلح وفر هاربًا.

يذكر أن الخلافات الثأرية بين العائلتين، بدأت منذ 2013، وراح ضحيتها 3 أشخاص، اثنان من آل خليفة وشخص من آل ماضي، وكان من المقرر أن تقدم عائلة أبو ماضي “القودة” لعائلة خليفة، وإنهاء الخصومة ظهر أمس السبت .

رابط مختصر